أخبار اليمن

الكشف عن المحصلة النهائية لضحايا اشتباكات بين عصابتين مسلحتين في تعز (اسماء)

الكشف عن المحصلة النهائية لضحايا اشتباكات بين عصابتين مسلحتين في تعز (اسماء)

 

الاول برس – خاص:

 

كشفت مصادر محلية في محافظة تعز، عن محصلة ضحايا اشتباكات عنيفة اندلعت، مساء الاحد، بين بين عصابتين مسلحتين، في شارع المغتربين، وسط مدينة تعز جنوب غربي اليمن .

 

وقالت المصادر: إن “الإشتباكات الدامية التي اندلعت، مساء الاحد، وسط مدينة تعز، بين عصابة غزوان المخلافي وعصابة يقودها أيمن الدامبي صهر غدر الشرعبي، خلفت 3 قتلى بينهم طفلة و7 جرحى”.

 

مضيفة: “أسفرت الاشتباكات المستمرة عن مقتل الطفل “أيهم عبدالله حسن” بعد اقتحام منزلهم واحراقه، ومقتل مسلحين، وأصيب سبعةٌ آخرون إصابات بعضهم خطيرة، بينهم مدنيان اثنان” بحسب المصادر.

 

المصادر أوضحت ان “الخلاف بين غدر الشرعبي وغزوان المخلافي يعود إلى صراع على النفوذ والاتاوات”. مؤكدة أن “كلتا العصابتين تعملان لصالح جهات خارجية ضمن خلية القاهرة المدعومة من الامارات”.

 

وتداول ناشطون صوراً للضحايا توضح أن الإشتباكات التي اندلعت بين عصابتي غدر وغزوان، في جولة سنان، وامتدت لأحياء السكنية بشارع المغتربين و”المختار” شمالي شارع التحرير الأسفل وسط مدينة تعز.

 

وفقا للمصادر فإن “الاشتباكات المسلحة تسببت بوقوع مجزرة مروعة في صفوف المدنيين أصيب على إثرها 11 شخص وأستشهد ثلاثة أشخاص من المواطنين الأبرياء مبينة أسمائهم على النحو التالي:

 

هشام عبد العزيز مقبل حاتم

 

وحمزه عبدالسلام سرحان

 

وعمر مامون عبدالواحد منصور

 

وفي حين اشارت إلى أن “المواجهات تتجدد لتغطية اعمالهم التخريبية في المحافظة”؛ نوهت بأن “الشرطة العسكرية في المحافظة كانت توعدت بالقبض على الطرفين وتقديمهم إلى العدالة، بعد الاشتباكات الاخيرة في وادي القاضي”.

 

يشار إلى أن الصراع الدموي بين عصابتي “غزوان المخلافي” و “غدر الشرعبي” المدعومين من نافذين ينتمون إلي منطقتيهما، يندلع بين حين وآخر منذ مطلع العام الجاري بين حين وآخر، وخلف قتلى وجرحى، معظهم مدنيون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى