أخبار اليمن

انكشاف دوافع انقلاب عفاش على الحوثيين وخلفيات تواصله مع التحالف وأهدافه (وثيقة)

انكشاف دوافع انقلاب عفاش على الحوثيين وخلفيات تواصله مع التحالف وأهدافه

 

 

الأول برس – متابعات:

 

كشفت وثيقة نشرتها مواقع إخبارية يمنية، عن تنسيق الرئيس السابق علي صالح عفاش، مع التحالف في انقلابه الفاشل على الحوثيين آواخر 2017م وضمن مخطط واسع للإمارات في اليمن.

 

وتتضمن الوثيقة التي يعود تاريخها إلى شهر يوليو 2017م رسالة من علي عبدالله صالح، إلى أمين عام المؤتمر الشعبي العام عارف الزوكا، الذي قتل معه في أحداث ديسمبر 2017م.

 

يحث عفاش الزوكا على إبلاغ الإماراتيين موافقته على العمل معهم ودعم المجلس الانتقالي الجنوبي، والفصائل الأخرى المدعومة إماراتيا، لمواجهة حزب تجمع الإصلاح الذي يسميه “جماعة الإخوان المسلمين”.

 

وتبين الوثيقة أن المخطط سعى للقضاء على الإصلاح من خلال قوات يمنية بدلا عن القيام بذلك من قبل التحالف مباشرة، تفاديا للضجة الإعلامية والحديث من قبل المنظمات الدولية.

 

ويتحدث عفاش في الوثيقة أن “الحوثيين خيبوا آماله في القضاء على الإصلاح”، موجها بفك الشراكة معهم والعمل على اسقاطهم من الداخل، ليكون المؤتمر هو الحاكم في الشمال والانتقالي الحاكم في الجنوب.

 

كما يتحدث صالح عن ما وصفه “قانونية استخدام الإمارات للجزر اليمنية وباب المندب”، ويقول أن “الإماراتيين أولى بذلك من السعودية”. مقابل اعادته إلى الحكم في شمال اليمن.

 

مضمون الوثيقة يتطابق مع مجريات الأحداث التي شهدها النصف الثاني من عام 2017م والتي بدأت بالتصعيد الإعلامي من قبل صالح ضد الحوثيين، وانتهت بإعلانه التمرد عليهم، ثم مقتله.

 

كما يتسق مع ما أعلنه نائب أركان القوات المسلحة الإماراتية عيسى سيف بن عبلان المزروعي مطلع 2020 أن من ضمن أهدافهم في حرب اليمن، القضاء على تجمع الإصلاح بزعم أنه “ينتمي إلى الإخوان المسلمين”.

 

وتؤكد استمرار الامارات في مخططها، مجريات الاحداث الاخيرة التي تشهدها المحافظات الجنوبية والأحداث الأخرى التي تشهدها المحافظات الجنوبية، آخرها السيطرة من قبل المجلس الانتقالي الجنوبي على جزيرة سقطرى.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق