أخبار اليمن

ورد الآن .. وحدات من الجيش تطوق مقر إقامة “ابن عزيز” وتطالبه بإطلاق معتقلين ووقف سحب الأسلحة .. ومحافظ مارب يتدخل

وحدات من الجيش تطوق مقر إقامة “ابن عزيز” وتطالبه بإطلاق معتقلين ووقف سحب الأسلحة .. ومحافظ مارب يتدخل

 

الأول برس – خاص:

 

وردت أنباء من مدينة مارب أن وحدات من الجيش الوطني طوقت، مقر إقامة رئيس هيئة الأركان العام الفريق صغير بن عزيز، احتجاجا على اعتقاله قادة عسكريين وسحب اسلحة الجيش من مارب وعقب اتهامات له بالتآمر مع الإمارات في السعي لتفكيك الجيش الوطني.

 

وقالت مصادر محلية في محافظة مأرب إن “أطقما عسكرية من الجيش انتشرت حول مقر إقامة رئيس هيئة الأركان العامة بن عزيز، وحملته مسؤولية الهزائم الكبيرة التي تعرض لها الجيش الوطني في أكثر من جبهة قتال مع الحوثيين”.

 

وحسب ما ذكرته المصادر فإن القوات التي انتشرت حول مقر إقامة ابن عزيز “طالبت بإطلاق سراح قادة وضباط عسكريين في الجيش الوطني وجه بن عزيز بالقبض عليهم وإحالتهم إلى التحقيق وحملهم مسؤولية سقوط محافظة الجوف”.

 

المصادر أوردت من أسماء القادة والضباط المعتقلين بأمر من صغير بن عزيز “ضابط الارتباط بعمليات التحالف ونائب رئيس عمليات المنطقة السادسة العميد أنور الشميري وقائد اللواء 22 العميد عبده المخلافي وقائد مجاميع الدعم في الجوف العميد توفيق شايع”.

 

وأفادت بأن القوات المنتشرة حول مقر ابن عزيز ” طالبت أيضاً بتوقف رئيس هيئة الأركان العامة بن عزيز عن سحب ونقل أسلحة الجيش الوطني إلى محافظتي شبوة وحضرموت أو تهريبها لدى مشايخ يتبعونه في قبيلة مراد”. في إشارة إلى أصهار نجله الأكبر.

 

ولم يصدر حتى الآن أي رد فعل من رئيس هيئة الأركان المعين بدفع إماراتي. لكن المصادر المحلية أفادت بأن “محافظ محافظة مأرب سلطان العرادة تدخل لمنع أي محاولة اقتحام لمقر إقامة بن عزيز بعد تعهده لها بتلبية مطالبها”.

 

لمزيد من التفاصيل اضغط هــــــنا

لمتابعتنا على فيسبوك اضغط هــــــنا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى